هل إهمال غسل السيارة يجلب لها الضرر؟

img


تعديل حجم الخط

النشامى - يعتبر غسل السيارات من أهم الأشياء التي تحافظ على نظافة وجمال السيارة، وتجنب تعرضها إلى أي أضرار، حيث أن الأتربة والرطوبة والاتساخات تمثل خطرًا على جسم السيارة وسلامتها أثناء القيادة على الطرق.

ويعد إصابة السيارة بالصدأ من أبرز المشاكل التي تنشأ من تأخير غسل السيارة، حيث أن تراكم الأملاح والاتساخات يسبب تآكل جسم السيارة المعدني، خاصة إذا خالطها الماء من المطر أو المتناثر على الطريق، والذي تظهر آثاره بشكل واضح على أسفل وجوانب السيارة.

كما قد يشكل تراكم الأتربة والاتساخات على الزجاج الأمامي والخلفي خطراً على سلامة القيادة، حيث أنه يسبب صعوبة الرؤية خاصة أثناء القيادة ليلاً أو إذا كان هناك ضباب كثيف، كذلك تعتبر المصابيح الأمامية المتسخة من مخاطر الرؤية الأخرى التي يمكن أن تحدث إذا أهملت غسل سيارتك.

كذلك يتسبب إهمال تنظيف وغسل السيارة في تراكم الأتربة والاتساخات داخل مقصورة القيادة، وهو ما يؤثر على جمال وجاذبية المقصورة، بالإضافة إلى أنه قد يؤدي إلى ظهور الروائح الكريهة والعفن داخل السيارة.

ولقد أوصى الخبراء بضرورة متابعة غسل السيارة بصورة منتظمة اعتمادا على مرات الخروج بالسيارة وتعرضها لمثل هذه الاتساخات، وبوجه عام ينصح بغسل السيارة أسبوعيا عند قيادتها بشكل متكرر.