خبراء ينصحون باتخاذ الإجراءات التالية لإطالة عمر البطارية في الشتاء

img


تعديل حجم الخط

دائماً ما يواجه قائدي السيارات مشاكل وصعوبات في تشغيل محرك السيارة بسبب الأعطال التي تنال من البطارية والدينامو في الشتاء، حيث تفقد البطارية أغلب طاقتها وشحنتها في الصيف، ويفقد الدينامو “المولد الكهربائي” قدرته على شحن البطارية من الإجهاد صيفاً.

ويرجع سبب إجهاد البطارية صيفاً، إلى تزايد المتطلبات بالسيارات الحديثة، لكثرة الأجهزة الكهربائية والمكونات الإلكترونية التي تعمل البطارية على تشغيلها، من شاشات عرض وتدفئة المقاعد وتشغيل المكيف وغيره، وهو ما يزيد بالتالي على المعدل الذي ينتجه الدينامو لشحن البطارية بصورة مستمرة، مما يضعفه أيضاً.

ولكي نطيل من عمر البطارية الافتراضي، ينصح الخبراء بعدة إجراءات منها، عدم تشغيل الأجهزة الإلكترونية والكهربائية والمكيفات، مثل تدفئة الزجاج الخلفي أو تدفئة المرايا وشاشات العرض، إلا عندما تكون هناك حاجة ضرورية لذلك.

كما ينصح الخبراء السائقين الذين يقودون سياراتهم دائماً مسافات قصيرة، بالسير بها من الحين للآخر مسافات طويلة لشحن البطارية، كما يجب تنظيف البطارية بصفة دورية، وإزالة طبقة الأكسيد البيضاء التي تكون مترسبة على أقطاب توصيل البطارية، لأنها تعيق عملية سريان التيار الكهربائي.